الثلاثاء، 23 مارس، 2010

قصة وعبرة

القصة:
يحكى أن ملكاً كان يحكم دولة واسعة جداً. أراد هذا الملك يوما القيام برحلة برية طويلة، وخلال عودته وجد أن أقدامه تورمت بسبب المشي في الطرق الوعرة،
فأصدر مرسوماً يقضي بتغطية كل شوارع مدينته بالجلد. ولكن احد مستشاريه أشار عليه برأي أفضل، وهو عمل قطعة جلد صغيرة تحت قدمي الملك فقط.

فكانت هذه بداية نعل الأحذية.

العبرة

لا تحاول تغيير العالم من حولك، بل أعمل التغيير في نفسك. ومن ثم حاول تغيير العالم بأسره.

وفي الاثر قصة أخرى لابن عباس ولها نفس العبرة:

عن ابن عباس قال: جاء رجل فقال: يا ابن عباس؛ إني أريد أن آمر بالمعروف وأنهي عن المنكر، قال: أو بلغت؟ (أي تستطيع ذلك؟) قال: أرجو، قال: فإن لم تخش أن تفتضح بثلاثة أحرف في كتاب الله عز وجل فافعل، قال: وما هن؟ قال: قوله عز وجل: ﴿أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنْسَوْنَ أَنْفُسَكُمْ[البقرة:44] أحكمت هذه الآية؟ قال: لا. قال: فالحرف الثاني؟ قال: قوله عز وجل: ﴿كَبُرَ مَقْتاً عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لا تَفْعَلُونَ[الصف:3] أحكمت هذه الآية؟ قال: لا، قال: فالحرف الثالث؟ قال: قول العبد الصالح شعيب عليه السلام: ﴿وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ[هود:88] أحكمت هذه الآية؟ قال: لا، قال: فابدأ بنفسك.


الاثنين، 15 مارس، 2010

قناة البداية الفضائية

سمعت من بعض الصديقات عن قناة فضائية جديدة باسم "بداية" وبفكرتها في عرض بث مباشر لمجموعة من الشباب يتنافسون في ثوب إسلامي دعوي.
أخذني الفضول إلى البحث عن تردد القناة ومشاهدتها، وكانت الصدمة.....

صحيح أني لم أشاهد القناة لفترة كافية لأفهم ما هي الفكرة الاساسية لما يبدو أنها مسابقة بين المشتركين بالقناة أو تلفزيون الواقع كما يسمى.

والسبب في المتابعة القصيرة جدا للبث الحي للقناة هو أني شعرت باشمئزاز من ما يكتب على الشريط السفلي للقناة chat
عروض لبيع خادمات وملابس والاسوء أسئلة خاصة جدا جدا بدون حياء أو خجل. لا أفهم كيف يسمح القائمين على القناة بهذه المهزلة الاخلاقية!!!!!!!!!!!!!!!


أما العمل نفسه (المسابقة) فهو تقليد ردئ وممل لستار أكاديمي. ما هو الهدف من هذا البث؟ هل يتعلم المشاركون أو المشاهدين أي شئ له قيمة؟!

أم أن الفائدة هي مادية فقط للقناة من خلال الشات السخيف الذي يعبر عن تفكير المشاهدات لهذه القناة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



الخميس، 11 مارس، 2010

الدكتور محمد سيد طنطاوي


الدكتور محمد سيد طنطاوي 1928-2010

بالرغم من كل الثرثرة التي كانت حول الدكتور محمد سيد طنطاوي وأخرها ما قيل عنه بعد قضية منع النقاب بالمدارس الازهرية والجامعات،
إلا أن الله أدار لهذا الشيخ خاتمة حسنة

توفي الشيخ صباح الأربعاء 10-3-2010 بالمملكة العربية السعودية إثر أزمة قلبية حادة، عن عمر يناهز 82 عامًا. ودفن بالبقيع بجوار صحابة رسول الله رضوان الله عليهم أجمعين


رحم الله الشيخ وغفر لنا وله ورزقنا حسن الخاتمة.